الأحد، 18 يناير، 2009

أخبار الأدب :جديد دار العين في معرض القاهرة للكتاب 2009



تشارك دار العين بعدد من الأعمال الفكرية وكتب المقالات مثل "توابع الفتنة الكبري" لأبو النصر محمد الخالدي، "الصحافة علي صفيح ساخن" لسلامة أحمد سلامة، "عش ع الريح" لنوارة نجم، "أركيولوجيا العقل العربي" لشوقي جلال، "المقدس والمدنس في فكر الحركات الإسلامية"، لمحمد حلمي عبد الوهاب، "هوس العبقرية"، ت: د. فتح الله الشيخ.
"استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التنمية المهنية للمعلم" لمصطفي عبد السميع، "ظاهرة الدعاة الجدد" لوائل لطفي، "مصر علي كف عفريت" لجلال عامر، "الهجرة العظمي" لفتح الله الشيخ، "الدرجة الصفر للكتابة"، لرولان بارت، ترجمة محمد برادة، و"التحضر العشوائي" لجليلة القاضي.
أما في مجال الروايات فقد استطاعت الدار جذب عدد من الأدباء الشباب إليها، حيث تنشر روايات مثل
"القدم" لمحمد علاء الدين، "الأرملة تكتب الخطابات سرا" لطارق إمام، "أبناء الجبلاوي" لإبراهيم فرغلي، "أبدية خالصة" لبورقية علال، و"لأن الأشياء تحدث" لحاتم حافظ، وهي العمل الروائي الأول له.كما تقدم طبعة جديدة من رواية "مدينة اللذة" لعزت القمحاوي.
وتصدر الدار عددا من الأعمال الشعرية مثل "كأني هو" لفريد أبو سعدة، "نشيد الأعمي" و "قطارات بولاق الدكرور" لسيف الرحبي،
هناك أيضا "بورتريهات خيري شلبي" التي كان ينشرها في مجلة "الإذاعة والتليفزيون، و "نساء حسن سليمان" لعبلة الرويني، "في كل قلب حكاية" لأحمد الفخراني، "رسائل وأحاديث لألفريد فرج" لنبيل فرج، وفيما يتعلق بالمسرح تصدر الدار عملين هما " "التجربة المسرحية" ليوسف العاني، و"فوضي المشاعر" لعفت يحيي".
وكانت دار "العين" قد تعاقدت مع الكاتب الراحل يوسف أبو رية علي نشر الطبعة الثالثة من عمله "صمت الطواحين" قبل رحيله بأيام.

ليست هناك تعليقات: