الأربعاء، 21 يناير، 2009

دار العين تقدم شعراء وروائيين شباباً


تصدر دار "العين" عددا كبيرا من الأعمال المتنوعة ما بين أدبية وفكرية، لكتاب شباب وآخرين كبار فمن الأدب: "مدينة اللذة"(رواية)لعزت القمحاوي، "كأني هو" (شعر)لفريد أبوسعدة،"لأن الأشياء تحدث"(رواية)لحاتم حافظ،"القدم" (رواية)لمحمد علاء الدين، "بورتريهات خيري شلبي" (الجزء الأول:عناقيد النور) لخيري شلبي، "رسائل وأحاديث ألفريد فرج" لنبيل فرج، "فوضي المشاعر" (مسرح) من ترجمة عفت يحيي.
كما تصدر "من وحي الحماقة" (شعر) لإبراهيم الكندري،"نشيد الأعمي" (حوارية) لسيف الرحبي، "قطارات بولاق الدكرور" (شعر) لسيف الرحبي، "الأرملة تكتب الخطابات سرًا" (رواية) لطارق إمام، "في كل قلب حكاية" (بورتريهات) لأحمد الفخراني، "الدرجة الصفر للكتابة"لرولان بارت ومن ترجمة محمد برادة.
ومن الأعمال الفكرية: "ضي القناديل" للدكتورعمرو عبدالسميع، "توابع الفتنة الكبري" للدكتور أبوالنصر محمد الخالدي، "عش ع الريح" (مقالات) لنوارة نجم،"أركيولوجيا العقل العربي" لشوقي جلال،"المقدس والمدنس" (في فكر الحركات الإسلامية) للدكتور محمدحلمي عبد الوهاب، "ألفريد فرج في دنيا الكتابة" لألفريد فرج ومن تقديم:نبيل فرج، "استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التنمية المهنية للمعلم" للدكتور مصطفي عبد السميع، و"ظاهرة الدعاة الجدد" لوائل لطفي.

لكن المفاجأة الحقيقية للدار تأتي من نجاحها في نشر مجموعة من الكتب للكاتب الكبير سلامة أحمد سلامة تحت عنوان من قريب بمقدمة من محمد حسنين هيكل رفض هيكل أن يسميها "مقدمة" .
....
جريدة البديل المصرية
صفحة الثقافة
عدد 21 يناير 2009

ليست هناك تعليقات: